في أول جلسة عامة للمحامين بعد الثورة: نقاش حول مشاغل المهنة وأولوياتها

Publié le par maitreavocat.over-blog.com

  في أول جلسة عامة للمحامين بعد الثورة: نقاش حول مشاغل المهنة وأولوياتها

 

205773 207141499306770 144472222240365 642834 5713110 n

 

 

  عقدت الهيئة الوطنية للمحامين يوم السبت بالعاصمة، أول جلسة عامة لها إثر ثورة 14 جانفي وبعد يومين من مصادقة مجلس الوزراء على مشروع مرسوم ينظم مهنة المحاماة.

 

01-0372.jpg

 


وبعد تقديم التقريرين الأدبي والمالي للسنة القضائية 2010-2011، تحدث عبد الرزاق الكيلاني عميد المحامين مطولا عن مميزات مشروع القانون الجديد، مشيرا إلى أنه يعد "مكسبا هاما للمحاماة ولا يهدد مصالح أي طرف كان".

 

 

01-0376

 


ويعطي هذا المشروع تعريفا جديدا لمهنة المحاماة يجعلها مشاركة في إقامة العدل وضامنة للحريات ولحقوق الإنسان كما يعطي حصانة كاملة للمحامين تجنبهم الإحالة على القضاء من أجل مرافعاتهم أو من أجل تقاريرهم الكتابية وغيرها من متطلبات قيامهم بواجبهم.

 

 

premiers-avocat-2.jpg

 


كما يكرس مبدأ التداول على المسؤولية إذ أن عميد المحامين ورؤساء الفروع يترشحون مرة واحدة فقط للهيئة الوطنية للمحاماة إلى جانب تكريس اللامركزية وتقريب خدمات الهياكل المهنية من المحامين وذلك ببعث فرع جهوي بكل محكمة استئناف.

 

01-0386.jpg


وبخصوص وضعية صندوق التقاعد والحيطة للمحامين، قال الكيلاني إنه يشكو من إخلالات هامة في تنظيمه الإداري والمالي، مضيفا أن مجلس الهيئة بادر بالمطالبة بتنقيح الأمر المنظم لطابع المحاماة وذلك بجعله وجوبيا ورفض قبول إنابة المحامي في صورة عدم وجود ذلك الطابع.

 

40112015.jpg


وأشار عدد من المحامين خلال النقاش إلى أن الفترة الحالية تستوجب الانكباب على المواضيع الأساسية ومشاغل المهنة الحقيقية، منوهين بالقانون الجديد الذي "أعاد للمهنة هيبتها بعد سنوات من التهميش والإقصاء".

 

01-0373.jpg


وطالبوا من جهة أخرى بمحاسبة المحامين الذين تورطوا في الفساد والرشوة في النظام السابق كما تساءلوا عن التباطؤ في تقديم البشير التكاري وزير العدل السابق إلى القضاء و"شطبه من سجل المحامين المباشرين للمهنة".

 

 

blog--daumier-la-loi.jpg

 

ويذكر أن عدد المحامين المباشرين في تونس يبلغ 7759 محاميا ومحامية وذلك وفق التقرير الأدبي المتعلق بالسنة القضائية 2010-2011.

Publié dans Revue de Presse

Pour être informé des derniers articles, inscrivez vous :

Commenter cet article